توجيه الفتيات نحو العلوم التطبيقيّة, حملة هامّة على نطاق العالم

قامت مؤسّسة Verizon ,المتخصّصة بتكريث التكنولوجيا لخدمة المجتمع, بحملة إعلانيّة تهدف لتوجيه الفتيات نحو العلوم التطبيقيّة. الحملة من إنتاج وكالة AKQA الإعلانيّة.

تقول الدراسة الصادرة عن “المركز الوطني للمرأة و تكنولوجيا المعلومات” أن 18 بالمئة من الشهادات العلميّة منحت للنساء في عام 2010. في حين أن حملة الشهادات العلميّة من النساء كانت 37 بالمئة عام 1985. يقول المحلّلون أن انخفاض النسبة هو بسبب انتشار فكرة أن العلوم و الرياضيّات و الفيزياء هي اختصاصات ذكوريّة. يبدو أن هذه فكرة منتشر في كل العالم, ليس فقط في الشرق الأوسط.

تقول رايتشل سكلار و هي مدافعة في منظمة “المرأة و التكنولوجيا” أن المشكلة تبدأ من طبيعة المجتمع, حيث يتم توجيه الفتيات باللعب بالدبب و الباربي في حين يتوجه الفتيان للعلوم و الرياضيّات.

و في الإعلان, يتم إظهار إحدى الفتيات المهتمّة بالأشغال اليدويّة و العلوم و لكن توجيه الأهالي لها منذ طفولتها على الإهتمام بالمظهر و الملابس النظيفة و تفضيل الفتيان في الأشغال غيّرها نحو مستقبل مختلف عن ما حلمت به في طفولتها.

ينتهي الإعلان بنتائح الإحصائيّة أن 66 بالمئة من الفتيات في الصف الرابع يقلن أنهن يحببن دراسة العلوم و الرياضيات و الفيزياء و الكيمياء. و لكن فقط 18 بالمئة من طلّاب هذه الاختصاصات هن من الإناث. بدأت هذه الحملات بالظهور على الشبكة الإجتماعيّة منذ حوالي العامين ليس أكثر, و أعتقد أنه من الضروري لفت الأنظار لهذا التوجه في مجتمعنا.

العلم للفتيات

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s