شركة “إنفرايمز” السوريّة ستطلق لعبتها الجديدة على منصّة بلاي ستايشن 4 في هذا الصّيف

إن أهم مظهر يتمّيز به القرن الواحد و العشرين عن سابقه من القرون هي وسائل الإعلام, فهي اليوم أحد الوسائل التي يعتمد عليها الإنسان بشكل يومي و أساسي لا غنى عنه. و تعتبر ألعاب الفيديو أحد هذه الوسائل الهامّة التي تقحم الفرد بتجربة خياليّة لا مثيل لها مليئة بالقصص و الموسيقى و الصور بأروع ما يكون. و قد كان غياب المشاركة العربيّة في هذا المجال منذ بدايته حتى الآن ضعيف جدّا بل و ليس له وجود يذكر على مستوى العالم.

لقد لمس بعض الشبّان من المجتمع العربي أهميّة ألعاب الفيديو, و قد ابتدؤوا بتطويرها على مستويات فرديّة أو تشاركيّة بسيطة, و رغم الجهود الجبّارة التي يتم بذلها من هؤلاء الفئات الصغيرة إلا و أنها ما زالت مخفيّة لأسباب عديدة. و لكن بين كل هذا الغياب العربي يظهر أخوين من الجنسيّة السوريّة و هم وسام و همام بهنسي بإعلانهم عن لعبة سوف تصدر قريبا تحت إسم Hyper-Void و هي من إنتاج شركة InFramez التي أسسها الأخوين سنة 2000, و  سوف تطلق اللعبة على منصتي Playstation 3 و  Playstation 4 في سبتمبر هذا الصيف.

Hyper Void هايبر فويد

استطعت أن أتواصل مع وسام بهنسي عن طريق الفيسبوك,و قد كان لي شرف الحصول على أجوبة قد تثير تساؤلات القارئ حول العمل و حول أهميّة شق الطريق نحو هذا المجال.

وسام بهنسي

” نرجو أن يتم إصدار اللعبة في منتصف شهر سبتمبر على البليستيشن 3. يلي ذلك إصدارها على البليستيشن 4 على رأس السنة الميلادية 2015″يقول وسام.

لقد شاهدت ديمو اللعبة الذي أصدرته Inframez على قناتها على اليوتيوب, و كانت الرسومات جيّدة جدّا, فوجئت بالعمل الجبّار الذي قام به الأخويين, و يردف وسام “Inframez هي همام و وسام البهنسي حاليّاً. وقد استعنّا بخدمات صديقنا كامل بوشناق لتأليف الموسيقى للعبة. هذا هو كامل طاقم اللّعبة”. 

يبدو أن Inframez تخطط جيّدا, فهي قد بدأت بالتعاقد مع شركات عالميّة من أجل التسويق للعبة و طرحها في السوق,
“التسويق إلكتروني حصراً من خلال مواقع الإنترنت المختلفة التي تغطّي أخبار الألعاب، وبالطبع وسائل التواصل الاجتماعي ك Youtube. البيع سيكون حصراً من خلال متجر(Playstation Network) التابع لSony. بالنسبة للإصدارات على Playstation 3 و 4. أمّا نسخة الحاسب الشخصي فلم نحدّد قنوات البيع بعد، لكننا نتوقع أن يكون Steam  في القائمة. بالنسبة لنشر اللعبة في الشرق الأوسط فهو أحد أهدافنا بإذن الله، لكننا لا نعتقد أنها ستطرح في ذلك السوق في نفس الموعد المذكور أعلاه، فاتفاقيّاتنا حتى الآن محصورة مع Sony أمريكا الشمالية، وسنعمل على توسيعها لأوروبا التي تشمل دول الشرق الأوسط كذلك، وستطرح اللعبة بدعم اللغة العربية. ونرجو أن تلاقي اللعبة رواجاً لكننا في الحقيقة لا نملك أية توقّعات مسبقة عن المبيعات في تلك المنطقة.”

و أما على صعيد الإتساع و أولويّات تطوير Inframez فالهدف الأساسي هو تمكين البنية التحتيّة للشركة. يقول وسام
“نودّ أولاً تحقيق بنية تحتيّة صلبة للشركة تستطيع من خلالها القيام والاستمرار. في هذه المرحلة سنحافظ على الحجم المحدود بهدف تقليص التكاليف والمخاطرة. عند تحقيق هذه البنية سننتقل إلى مرحلة التوسّع في الكادر وتطوير أدواتنا الداخلية مما سيسمح لنا تنفيذ مشاريع أكبر بإذن الله.”

هل تطمح بدعم من EA التي كنتم تعملون لها؟ ألم يحن الوقت لبدء افتتاح فروع لشركات الألعاب الضخمة في الشرق الأوسط ك EA و Rockstargames؟ أم أنه من الأفضل الخوض بأنفسنا بهذا المجال دون تدخل شركات أجنبيّة؟
بالنسبة لسؤالك الأول، كلا. كما تعلم، لا يوجد شيء بدون مقابل. وأهدافنا ومصالحنا ليست متقاطعة مع EA في الوقت الحالي.
أما بالنسبة للسؤال الثاني فبرأيي افتتاح فروع لهذه الشركات في بلداننا هو أمر رائع وأتمنى حدوثه. هذه شركات كبيرة تستقبل المئات من الموظفين وبلادنا مليئة بالكفاءات التي تكافح لتجد لنفسها عملاً تثبت جدارتها من خلالها. إضافة إلى ذلك تخيل الخبرة التي ستتكون لدينا من خلال دخولنا في هذه الشركات وتعلّم وسائل الإنتاج لديهم وأساليب الإدارة والتنظيم والتنفيذ. طبعاً بالنسبة لهذه الشركات ليس هذا من أهدافها، وإنما هي تفكر بطريقة براجماتية. كمثال، Ubisoft لها فروع في بعض الدول العربية، وقد ساعدها هذا في التميّز في ألعابها الشرقيّة الطابع (Prince of Persia – Assassin’s Creed). لكن هذا لا يعني بطبيعة الحال أن نجلس وننتظر حتى يحدث هذا الأمر، بل يجب علينا أن نبادر بأنفسنا أيضاً ونبني صناعة الألعاب في بلادنا كذلك.

برأيك. هل المجتمع الثقافي العالمي مهتم بثقافتنا و هم مستعدون لدعم و إبراز المخزون الثقافي للمنطقة؟
المجتمع الثقافي العالمي ممثلاً بشركات الألعاب في حالتنا هذه مهتم بالتأكيد بثقافتنا. لكنه مسيّر كما هو الحال مع بقية أوجه الإعلام الغربي الذي نعلم جيّداً كيف يقدّم الثقافة العربية للجماهير. فلنتذكر ألعاب Delta Force وMedal of Honor وAssassin’s Creed و Call of Duty…الخ. في هذه الألعاب نجد العمارة الإسلامية ونجد البيئات العربية التي تخلب عقل اللاعبين الغربييّن وتثير أقصى اهتمامهم، لكن السياق للأسف سلبي في المجمل. وحتى الآن لم أتمكن من رصد لعبة غربيّة واحدة تنصف الثقافة العربية والإسلامية, لكن يبدو أن هذا الأمر طبيعي لأن ثقافتنا في عقول مصمّمي الألعاب الغربيّين تعتبر ثقافة معادية وهم مساقين لمحاربتها أسوة بما يرونه يومياً على شاشات التلفاز وفي الجرائد اليومية، لذلك نجد أغلب هذه الألعاب تقوم بالتنميط والتشويه ودس السم في العسل.

هل تخطط Inframez لتصميم ألعاب ذات محتوى ثقافي شرق أوسطي على مستوى العالم؟ ما هي الصعوبات التي تواجهها Inframez للتقدّم؟
“بلا شك. لكننا ما نزال نعمل على إنهاء أولى ألعابنا الرسميّة، وبالنسبة لنا إنجاز لعبة ذات ثقافة عربية إسلامية هي مهمة كبيرة نعتز بها كثيراً ونأخذها على أقصى درجات الجد والحذر. لقد رأينا ورأى العالم بعض التجارب العربيّة لكنها لم تكن تجارب مشرقة للأسف، وعندما ندخل في هذا التحدي فلا نريد أن ننتج مجرّد لعبة عربيّة أخرى تضاف للسجل آنف الذكر، بل نريد لعبة ذات قيمة عالية توفي ثقافتنا حقها ويسعد بلعبها القاصي والداني. حالياً لا نعتقد أننا نملك القدرة على تحقيق هذا الإنجاز. نحتاج إلى المزيد من الخبرة والاتصالات والتقنياّت الداخلية والثبات المالي قبل الولوج في هذا التحدي. نرجو أن تكون هذه التجربة هي رابع أو خامس مشاريع Inframez بإذن الله. أما الآن فنحن نعارك التحديات التي تأتي مع تأسيس شركة جديدة تحاول أن تجد لنفسها مكاناً وسط المنافسة”.

أتمنّى أن تلهم لعبة Hyper-Void الكثير من المبدعين الذين ما زالو متردّدين نحو إتخاذ هذه الخطوة, فإبراز المخزون الثقافي لمنطقة الشرق الأوسط بجميع شرائحه لهو أمر مهم جدّا للبدء بسحب الرأي العام العالمي نحو ثقافتنا. وسام بهنسي يعتبر المبدع الثاني الذي أكد لي عبر مدوّنة ثقافة ميديا أن المجتمع العالمي مهتم بالثقافة المحليّة للشرق الأوسط بعكس ما يظن الكثيرين أنهم يريدون إخفائها و دحرها, و لكن ما علينا عمله هو هذه الخطوة التي يجب أخذها و بشجاعة للإنتاج, و للإهتمام بما يدعى بالأعمال الترفيهيّة, فهي إحدى أهم الأبواب التي سوف تجعل ثقافتنا تلتحق بالثقافة العالميّة.

شاهد ترايلر اللعبة.

لاقت اللعبة تعليقات جيّدة على عدّة مواقع غربيّة و منها الموقع الشهير indiedb بعد إصدار النسخة التجريبيّة للعبة على الموقع الرسمي للعبة, أنصحكم بتجريبها. رابط تحميل النسخة التجريبيّة للعبة (الموقع الرسمي للعبة)

مؤسسي شركة إنفرايمز الأخوين بهنسي. من اليمين كنان, و من اليسار همام

مؤسسي شركة إنفرايمز الأخوين بهنسي. من اليمين وسام, و من اليسار همام

 

 

Advertisements

One thought on “شركة “إنفرايمز” السوريّة ستطلق لعبتها الجديدة على منصّة بلاي ستايشن 4 في هذا الصّيف

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s